شبكة قحطان - مجالس قحطان - منتديات قحطان

شبكة قحطان - مجالس قحطان - منتديات قحطان (https://www.qahtaan.com/vb/index.php)
-   مجلس الإسلام والحياة (https://www.qahtaan.com/vb/forumdisplay.php?f=11)
-   -   ويمكرون (https://www.qahtaan.com/vb/showthread.php?t=79161)

ثامر صالح 20-06-2021 08:29 PM

ويمكرون
 
وعليكم السلام ... صبحك الله بالخير والسرور
ما يثار حول المسجد الأقصى "طهره الله وعموم الأرض المقدسة = فلسطين من رجس و ودنس يهود " في هذه الأيام
كان له مقدمات من عقود عندما ألف كمال الصليبي كتابه التوراة جاءت من جزيرة العرب!
وحاول أن يثبت أن موطن بني إسرائيل هي أرض السراة منطقة الباحة وعسير وأن القدس في تلك المنطقة وشرق وغرب وحاول ربط أسماء القرى والمدن بالأسماء التي وردت في التوراة ... وخرج بنتيجة أن أرض السراة هي موطن بني إسرائيل !
تربى على هذه التخاريف بعض من تشربها ومنهم دكاترة الآن في الجامعات وتبنوا هذه الخرافة !
وصاروا يكتبون الأبحاث والمؤلفات لتقرير هذه الخرافة حتى قال أحدهم والحقيقة الغائبة أن مصر فرعون ليست مصر المعروفة إنما هي جيزان واظنه قال الحبشة أيضا!
وقد ذكر الواقدي رواية مفادها أن الرسول صلى الله عليه وسلم صلى في المسجد الأقصى الذي في الجعرانة ..
والواقدي لا يعتد به عند علماء الرواية فهو من أكذب الكذابين ..
وهذا نص الرواية : وَانْتَهَى رَسُولُ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ إلَى الْجِعِرّانَةِ لَيْلَةَ الْخَمِيسِ لِخَمْسِ لَيَالٍ خَلَوْنَ مِنْ ذِي الْقَعْدَةِ فَأَقَامَ بِالْجِعِرّانَةِ ثَلَاثَ عَشْرَةَ فَلَمّا أَرَادَ الِانْصِرَافَ إلَى الْمَدِينَةِ خَرَجَ مِنْ الْجِعِرّانَةِ لَيْلَةَ الْأَرْبِعَاءِ لِاثْنَتَيْ عَشْرَةَ بَقِيَتْ مِنْ ذِي الْقَعْدَةِ لَيْلًا; فَأَحْرَمَ مِنْ الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الّذِي تَحْتَ الْوَادِي بِالْعُدْوَةِ الْقُصْوَى، وَكَانَ مُصَلّى رَسُولِ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ إذَا كَانَ بِالْجِعِرّانَةِ، فَأَمّا هَذَا الْمَسْجِدُ الْأَدْنَى، فَبَنَاهُ رَجُلٌ مِنْ قُرَيْشٍ وَاِتّخَذَ ذَلِكَ الْحَائِطَ عِنْدَهُ. ..
فالواقدي هنا يتحدث عن صلاة النبي صلى الله عليه وسلم في الجعرانة وكان في عهد الواقدي مسجدان فهو يحدد المسجد الذي صلى فيه النبي عليه الصلاة والسلام وقال المسجد الأقصى = الأبعد ..
وهذه الرواية صحيحة مع أن الواقدي كذاب عند علماء الجرح والتعديل لأنها صحت من طرق أخرى ...
المهم أخذ بعضهم هذه الرواية وجعلها عمدة أن المسجد الأقصى ومسرى الرسول صلى الله عليه وسلم هو في الجعرانة وليس في فلسطين ..
والرد على هذا الهذيان ..
أولا: الحادثة هذه وقعت بعد فتح مكة بعد غزوة حنين بالتحديد وحادثة الإسراء والمعراج كانت قبل الهجرة ..
ثانيا : لوكان مسجد الجعرانة هو مسرى الرسول صلى الله عليه وسلم فأي إعجاز في ذلك وهو لا يبعد عن مكة الا ٢٥ كلم ..
ثالثا: لو كان مسجد الجعرانة هو مسرى الرسول صلى الله عليه وسلم لكانت قبلة مسجد القبلتين في المدينة قبلة واحدة إلى الجهة الجنوبية .
لكنها قبلتنان إلى مكة وإلى القدس ..
رابعا : المسلمون عربهم وعجمهم واليهود والنصارى متفقون على أن المسجد الأقصى هو الذي في فلسطين ... ولم يخالف ذلك إلا بعض البهائم الذين يدعون العلم ...
الآن نرجع إلى فتح الفاروق رضي الله عنه لبيت المقدس :
أما صلاته في الكنيسة فليس لها إسناد أصلاً واول من ذكر تفصيلها ابن خلدون رحمه الله " حيث قال : ودخل عمر بن الخطاب رضي الله عنه بيت المقدس ، وجاء كنيسة القمامة ! فجلس في صحنها ، وحان وقت الصلاة فقال للبترك : أريد الصلاة ، فقال له : صلِّ موضعك ، فامتنع وصلى على الدرجة التي على باب الكنيسة منفرداً ، فلما قضى صلاته قال للبترك : لو صليتُ داخل الكنيسة أخذها المسلمون بعدي وقالوا هنا صلى عمر ، وكتب لهم أن لا يجمع على الدرجة للصلاة ولا يؤذن عليها "
لاحظ أن ابن خلدون رحمه الله توفي سنة ٨٠٨ للهجرة وقد ذكر هذه الرواية من غير اسناد فالرواية ساقطة لا يعول عليها .
والصحيح الثابت عن عمر رضي الله عنه عن الكنائس ما أخرجه البخاري رحمه الله في صحيحه : إنا لا ندخل كنائسكم من أجل التماثيل التي فيها الصور ..
أما انه لم يصل في المسجد الأقصى فهذه حسب ماأعرف أن الذين يروجون لها هم الرافضة وأذنابهم ...
فهذا الرواية التي ذكرها ابن كثير رحمه الله نقلا عن ابن جرير رحمه الله من رواية سيف بن عمر " ملاحظة سيف بن عمر ضعيف في الحديث عمدة في التاريخ كما قال ابن حجر "
خلاصتها أن الفاروق رضي الله عنه صلى في المسجد الأقصى ولم يذكر صلاته في الكنيسة :
هذا نص الرواية :
ذكر أبو جعفر بن جرير رحمه الله في هذه السنة عن رواية سيف بن عمر ، وملخص ما ذكره هو وغيره: أن أبا عبيدة رضي الله عنه لما فرغ من دمشق كتب إلى أهل إيليا يدعوهم إلى الله وإلى الإسلام، أو يبذلون الجزية، أو يؤذنون بحرب، فأبوا أن يجيبوا إلى ما دعاهم إليه، فركب إليهم في جنوده، واستخلف على دمشق سعيد بن زيد رضي الله عنه، ثم حاصر بيت المقدس وضيق عليهم حتى أجابوا إلى الصلح، بشرط أن يقدم إليهم أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
فكتب إليه أبو عبيدة رضي الله عنه بذلك فاستشار عمر رضي الله عنه الناس في ذلك فأشار عثمان بن عفان رضي الله عنه بأن لا يركب إليهم ليكون أحقر لهم وأرغم لأنوفهم.
وأشار علي بن أبي طالب رضي الله عنه بالمسير إليهم ليكون أخف وطأة على المسلمين في حصارهم بينهم، فهوي ما قال علي رضي الله عنه ولم يهو ما قال عثمان رضي الله عنه.
وسار بالجيوش نحوهم واستخلف على المدينة علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، وسار العباس بن عبد المطلب رضي الله عنه على مقدمته، فلما وصل إلى الشام تلقاه أبو عبيدة رضي الله عنه ورؤس الأمراء، كخالد بن الوليد رضي الله عنه ، ويزيد بن أبي سفيان رضي الله عنهما ، فترجل أبو عبيدة، رضي الله عنه وترجل عمررضي الله عنه، فأشار أبو عبيدة رضي الله عنه ليقبل يد عمر رضي الله عنه، فهم عمر رضي الله عنه بتقبيل رجل أبي عبيدة، رضي الله عنه فكف أبو عبيدة رضي الله عنه فكف عمر رضي الله عنه.
ثم سار حتى صالح نصارى بيت المقدس، واشترط عليهم إجلاء الروم إلى ثلاث، ثم دخلها إذ دخل المسجد من الباب الذي دخل منه رسول الله ﷺ ليلة الإسراء.
ويقال: إنه لبى حين دخل بيت المقدس، فصلى فيه تحية المسجد بمحراب داود، وصلى بالمسلمين فيه صلاة الغداة من الغد، فقرأ في الأولى بسورة ص، وسجد فيها والمسلمون معه، وفي الثانية بسورة الإسراء، ثم جاء إلى الصخرة فاستدل على مكانها من كعب الأحبار رحمه الله، فأشار عليه كعب رحمه الله أن يجعل المسجد من ورائه، فقال: ضاهيت اليهودية، ثم جعل المسجد في قبلي بيت المقدس وهو العمري اليوم، ثم نقل التراب عن الصخرة في طرف ردائه وقبائه، ونقل المسلمون معه في ذلك وسخر أهل الأردن في نقل بقيتها، وقد كانت الروم جعلوا الصخرة مزبلة لأنها قبلة اليهود، حتى أن المرأة كانت ترسل خرقة حيضتها من داخل الحوز لتلقى في الصخرة، وذلك مكافأة لما كانت اليهود عاملت به القمامة وهي المكان الذي كانت اليهود صلبوا فيه المصلوب، فجعلوا يلقون على قبره القمامة فلأجل ذلك سمي ذلك الموضع القمامة، وانسحب هذا الاسم على الكنيسة التي بناها النصارى هنالك.
وأخيرا : لماذا التشكيك في الثوابت خاصة في المسجد الأقصى كثرت هذه الايام ؟
ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين .
رقم : سعيد بن صالح بن علي بن حمدان


الساعة الآن 04:01 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق الأدبيه والفكرية محفوظة لشبكة قحطان وعلى من يقتبس من الموقع الأشارة الى المصدر
وجميع المواضيع والمشاركات المطروحه في المجالس لاتمثل على وجه الأساس رأي ووجهة نظر الموقع أو أفراد قبيلة قحطان إنما تمثل وجهة نظر كاتبها .

Copyright ©2003 - 2011, www.qahtaan.com